الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، نبينا محمد وعلى أله وصحبه أجمعين، أما بعد: إن التحول نحو التعليم الإلكتروني أصبح خياراً استراتيجياً في مختلف المؤسسات التعليمية وذلك لدعم ومساندة التعليم المنتظم، واستيعاب المزيد من الطلبة ، حيث يقدم التعليم الإلكتروني برامج التعليم من خلال تقنيات الاتصالات الحديثة والوسائط المتعددة، التي تُمكِّن الطلبة من التواصل مع معلميهم عبر أنظمة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد. وقد ساعد في ذلك الانتشار الواسع لاستخدام الانترنت وتقنية الاتصالات مما خلق الفرصة للراغبين في مواصلة تعليمهم واكتساب العلم والمعرفة بأسهل الطرق وأيسرها ولله الحمد. وقد حظي هذا النظام برعاية خاصة من صاحب المعالي مدير جامعة الحدود الشمالية الأستاذ الدكتور محمد يحيى الشهري حفظه الله لتطوير التعليم بالجامعة والنهوض به إلى المستوى الذي يحقق ثقة المجتمع، وثقة مؤسساته مما يسهم في تحقيق رؤية الجامعة ورسالتها من خلال تقديم تعليم متميز يؤدي إلى بناء مجتمع المعرفة الواعد.

وختاماً نسأل الله تعالى التوفيق والسداد لأبنائنا الطلاب والطالبات، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

مع أطيب التحيات، 

 

د. أحمد بن معجون العنزي

عميد التعليم الإلكتروني والتعلم عن بعد